الجمعة، 9 ديسمبر، 2016

مراجعة كتاب : The Girl With All The Gifts لـ م. ر. كيري

الجمعة، 9 ديسمبر، 2016

ماذا يسعني أن أقول في هذا الكتاب بحيث أوفيه حقه؟ فهو بحق من أفضل ما قرأت هذه السنة

معلومات عن الكتاب
اسم الكتاب:
The Girl With All The Gifts
الفتاة التي امتلكت كل المواهب
الكاتب: M. R. Carey 
اللغة الأصلية: الإنجليزية
الترجمة العربية للكتاب: غير متوفرة
التصنيفات: أدب، رعب، خيال علمي


نبذة عن الكتاب:
ميلاني هي طفلة مميزة جداً. حتى أن الدكتورة كولدويل قد أطلقت عليها لقب "عبقريتنا الصغيرة".
كل صباح، تجلس ميلاني بهدوء في زنزانتها بانتظار أن تؤخذ للصف. عندما يأتي الرقيب لأخذها فهو يبقي مسدسه مشهراً أمام وجهها بينما يقوم اثنان من ضباطه بشد وثاقها جيداً إلى كرسي متحرك. إنهم لا يحبونها، تحاول أن تمازحهم قائلة بأنها لن تعضهم ولكنهم لا يضحكون. ميلاني تحب المدرسة وتحب تعلم الحساب والهجاء. تحب العالم الموجود في خارج الصف وخارج زنزانات الأولاد الصغار مثلها. ميلاني تخبر معلمتها عن كل الأشياء الممتعة التي ستفعلها عندما تكبر، ولكنها لا تعلم لماذا تبدو المعلمة جستينا حزينة إلى هذه الدرجة عندما تسمعها تقول هذا الكلام.



نظرة عامة على الكتاب:
هذه الرواية هي تماماً كيف يجب أن تكون الروايات التي تتكلم عن نهاية العالم و الكوارث التي تودي بالحياة البشرية على سطح الأرض إلى الفناء.. بعيداً عن كل السيناريوهات المبتذلة و الحبكة المعاد تدويرها والتي مللناها في أفلام الزومبي والأبوكاليبس.. هذه.. هذه الرواية هي ما يجب أن تكون عليه كل الروايات من أمثالها.
لنواجه الأمر.. الموتى الأحياء والزومبي حالياً من الأمور التي شاع استخدامها كثيراً في الكتب والوسائط التي تستهدف فئات معينة من الجمهور المستعرض ولكن هذه الرواية هي للجميع.. لا يحب أن تكون من محبي الأكشن أو مسلسل The Walking dead ولا شيء من هذا القبيل.. إنما هذه الرواية هي الخيال العلمي الخالص والجميل والممتع والمدهش كما يفترض به أن يكون.

كتابة مراجعة مختصرة لهذه الرواية وتجنب الحرق المفسد للمتعة أشبه بمحاولة المشي على حقل مليء بالألغام.. كتاب كهذا يجب أن يقرأ ليعاش وهو تجربة فريدة. أحياناً أحاول الابتعاد عن المديح المشوش في مراجعتي للكتب ولكن هذا الكتاب أولاً يستحق المديح في الواقع وثانياً.. لا يمكن سرد تفاصيله دون إفساد متعة استكشافه لأول مرة.
من أجمل جوانب الكتاب هو أسلوب الكتابة نفسه. عبقري لأبعد الحدود ويعتمد على سرد الأحداث من عدة أوجه نظر لعدة شخصيات (دونما تكرار) وهذا يعطينا طريقة لنتعرف على شعور وآراء أبطال الرواية الخمسة كل على حدة و نظرتهم لما يمرون به من أحداث و تفاعلهم وأفكارهم و انطباعاتهم عن بعضهم البعض.. وهنا حيث تحلو الأمور لأن بعض الشخصيات تطغى بعواطفها على سرد أحداث الرواية وذلك يجعلنا في شك فعلي وجدي من مصداقية ما نظن أنه قد حدث.. مثلاً ميلاني الطفلة الصغيرة وبطلة هذه الرواية تكن من الحب والاحترام لمعلمتها هيلين جستينا الشيء الكثير لدرجة أنها لن تفكر بأي شيء تفعله معلمتها على أنه شيء سيء حتى ولو كان سيئاً بالفعل فالمعلمة بالنسبة لها إنسانة مثالية لا يمكن لها أن تحيد! والعكس بمنظور المعلمة نفسها لشخصية أخرى من شخصيات الكتاب حيث تراها في غاية الشر ولا تعطي أية مبررات لأي مما تفعله تلك الشخصية (لن أذكرها خوفاً من الحرق).. المهم أن الرواة في هذا الكتاب أحيانا غير موثوق بهم لدرجة ما بسبب إسقاطهم للمشاعر الشخصية و وجهات نظرهم المشروعة بالنسبة لهم.

الرواية تحوي كل الجوانب المميزة لرواية تتكلم عن نهاية العالم من وباء خطير ينتشر على مستوى العالم إلى الزومبي الذي يحبه الجميع مروراً بتقلبات النفس البشرية حين يظهر معدن الشخصيات في لحظات الخطر الحرجة.. لكن الحق يقال أن هذه الرواية قد استعملت كل تلك الجوانب بأفضل طريقة مكنتها من كسر حاجز الملل والرتابة وحدود المتوقع. إن كنت أستطيع تشبيهها بعمل مماثل فسوف يكون لعبة الفيديو The Last of Us حيث أوجه الشبه كثيرة للغاية من حيث الجانب الدرامي الأخاذ والقصة المبتكرة و المنعطفات غير المتوقعة. أما كون ميلاني هي الفتاة التي امتلكت كل المواهب.. فهي تذكرنا بقصة باندورا.. الفتاة التي أسبغت بكل نعم الآلهة والتي أعطيت صندوقاً يحوي كل الشر في العالم وطلب منها ألا تفتحه ولكن مصيرها المحتوم كان مؤكداً أن تفتحه على كل حال..


أقتباس أعجبني من الكتاب:

when your dreams come true, your true has moved. You’ve already stopped being the person who had the dreams, so it feels more like a weird echo of something that already happened to you a long time ago.

وكذلك أدناه اقتباس واحد يلخص الكتاب.. قد يحوي بعض التلميحات لمصير القصة رغم ذلك:

“you can't save people from the world. There's nowhere else to take them”



تقييم شخصي للكتاب:
5/5
من أجمل ما قرأت هذه السنة.. أنصح به للكل فهو تجربة ممتازة وقراءة فريدة

.
.
.

شكراً لقراءة هذه المراجعة وإلى كتاب آخر~

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مدونة تسوندوكو © 2014